لقطات على مشهد النهاية


كرة القدم مثال مصغر للدنيا يوم لك ويوم عليك طبيعى جدا أن نحزن على الخروج من الحلم اليوم
ولأن هذه هى طبيعة دنيانا التى نحياها لا تسير أبدا كما نريد أو كما نتخيل
يقول بن عطاء
(لا تستغرب وقوع الأكدار ما دمت فى هذه الدار فإنها ما أبرزت إلا ما هو مستحق وصفها وواجب نعتها)
فلنحزن قليلا ولنسترجع حياتنا سريعا
ومهما يكن فهناك الكثير من الأمور تستوجب الحزن أكثر من الكرة
ولنجعل دعوتنا دائما
(اللهم لا تجعل مصينتنا فى ديننا)
......................................................
المباراة إنتهت ولكن هناك الكثير من الأمور لا يجب أن تمر مر الكرام هناك نقاط بعيدة عن المباراة نفسها واجب التعليق عليها
كان واضحا جدا الخلل الإعلامى فى تناول المباراة من الطرفين فكان يخرج علينا أحدهم ويدعى على الجزائر ويقول اللهم نكد عليهم اليوم وتتناول المجموعة بعض المشاهد من بعض مشجعى الجزائر وعمل حلقات كاملة على تصرفاتهم
كان لابد من تجاهل تلك التصرفات فهذه هى طريقتهم فى التشجيع وطالما إقتصر الأمر على فديوهات أو أخبار لديهم كان لابد من تجاهلها لإنه لكل فعل رد فعل
والتعامل بمنطق إحنا اللى عملنا وإحنا اللى سوينا ومفيش حد زينا وهكذا
فكان الرد الجزائرى أكثر غباءا فإدعوا وفاة مشجعين لديهم وإدعوا إنتهاك أعراض نساء وقالوا اللعب فى إسرائيل أرحم من مصر فكان الرد مباشرا من جماهير الجزائر بالإعتداء على كل ما هو مصرى أمامهم
كذلك رفض رئيس إتحادهم روراوة مصافحة سمير زاهر رئيس إتحادنا والهروب منه
الجميع مشترك فى إثارة الفتنة وإن كانوا هم أكثر وضوحا لإنهم شعب ثورى بطبعه
وربنا يحفظ جمهورنا اللى فى السودان ويترحم من جمهور الجزائرالمتعصب الثائر دائما
فما حدث فى السودان شىء مدبر جدا لأنهم قد أرسلوا آلاف المشجعين الهمج والرعاع حاملين الأسلحة البيضاء
وكذلك حين تسمع تصريحات وزرائهم المسئولين فقد تحولوا إلى مشجعين
وقمة الأسى حين يأتى الخلل من المسئولين والتدبير لتلك المهزلة المهينة

...................................................
نأتى لمشكلة أخرى وهى التذاكر لن أتكلم عن السوق السوداء أو سرقة التذاكر من قبل بعض الإداريين ولكن أن تطبع تذاكر أكبر بكثير من سعة الإستاد فهذا يسمى سرقة أو نهب علنا وأن يترك آلاف المشجعين حاملى التذاكر خارج الإستاد دون الدخول فى المبارة الأولى فهذا إستكمال لمنظومة الفساد لدينا
والأغرب من ذلك هو تأكيد المسئول عن الإستاد فى حوار قبل المباراة بساعات وقوله سنغلق الإستاد عندما تمتلىء سعته مباشرة أى أنه يعلم أن هناك الكثير لن يدخل وهو حامل للتذكرة
...................................................
بعد المباراة الأولى بدأت حملات النفاق والتلميع لجمال مبارك وبدأوا فى تناول مدى دعمه ومساندته للفريق ومدى فرحته بعد الهدف وإنصهاره بين طبقات الشعب رغم جلوسه فى مقصورة كبار الزوار
وخرجت الطائرات والوفود من مصر محملة بشباب الحزب الوطنى وإنتشر الهتاف
(يا جمال قول لأبوك الفراعنة هيشرفوك) وذلك بعد المباراة الأولى وقبل مباراة السودان
يبدو أن السيد جمال مبارك مسئول فقط عند الإنتصار وعند الفوز وغير مسئول عن كل قضايا الفساد والهزائم التى يتجرعها الشعب واحدة تلو الأخرى
يبدو إن هناك الكثير من الخلط يحدث فى بعض الأمور خصوصا وإن الجمهور المسكين ممكن أن يقول أى شىء فى ظل نشوته وفرحته ويتناسى جميع أحزانه مع مباريات الكرة
وقد وصل غرضهم تماماوهو التعامل مع السيد جمال مبارك بإعتباره الرئيس القادم
.................................................................
جمهور الجزائر فى السودان حمل معه عبارة مكتوب عليها (سنفتح معبر رفح)
ومن خلال تعليقات بعض القراء فى الكثير من المواقع العربية بدأت أستشعر مدى كره الكثير من العرب لمصر وقد يكون ذلك سبب مدى ضعف المسئولين وتهاونهم فى أمورهامة من قبل مثل إغلاق معبر رفح وتصدير الغاز لإسرائيل والضعف البارز خلال فترة الحرب على غزة
وبنفس الطريقة تناولت صحف الجزائر الرئيس المصرى وإعتبرته مثل فرعون فى تعامله معنا مثل
أليس لى ملك مصر وهذه الأنهار تجرى من تحتى
وما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبيل الرشاد
إن الرئيس مبارك مثل فرعون فالجميع الرؤساء العرب لا يختلفوا عنه كثير فالجميع فى الضعف والفساد سواء الجميع ينجح فى الإنتخابات بنفس النسبة إياها
وإن تولى جمال بعده فستقوم باقى الدول العربية بنفس السيناريو وتوريث السلطة
وإن كان عندنا فرعون فعندهم شبيهه الذى لا يختلف عنه كثيرا
حملوا معهم كذلك بعض العبارات المهينة والتى أخل حتى أن أتفوه بها مع أقرب أصحابى مضمونها إن مصر بلد العرى والرقص والدعارة
يبدو إن ما تنتجه مصر من أعمال فنية هابطة يأخذها البعض على إنها سلوك عام للشعب ولا أظن أن إنتاجهم الأدبى أكثر إحتراما من عندنا بأى حال من الأحوال إن كان لديهم إنتاج أدبى
فمصر بها كل شىء فكما تتواجد الأعمال الهابطة يتواجد بها كذلك أعظم علماء الأمة العربية
بصراحة هناك أسباب كثيرة للكراهية قد لا أعلمها كذلك
.........................................................
كلمة أخيرة
اللى فات كانت مجرد خواطر متعلقة بالمباراة وإن كانت بعيدة كل البعد عن المستطيل الأخضر
أتمنى أن لا نفرط فى الحزن ونشغل تركيزنا أكثر فى الإستفادة بتلك الأيام المباركة القادمة وإسترجاع روح رمضان والخروج منها بأكبر إستفادة لأن هذا هو الفوز الحقيقى الذى يستحق التعب من أجله
فقال رسولنا الكريم
(ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام قالوا:ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال(ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء)
وكل عام وأنتم بخير







28 رأيك يهمنا:

norahaty 19 نوفمبر، 2009 6:09 ص  

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
وكل لحظة وأنت بألف خير مهما قلت يادكتور
ال(مستهبلين والمستسهلين )الوطنية والتضحية
لمر بالاغانى والطبل والزمر ولا شىء أخر
لن يسمعوا لك وللأسف !الرقص اسهل!

norahaty 19 نوفمبر، 2009 6:10 ص  

انجاز !!!

TIMMY !! 19 نوفمبر، 2009 10:24 ص  

السلام عليكم ,

إزيك يا محمد ,

بصراحة أن اكنت مقاطع للمباراة دي , و اللي قبلها كمان ,
و بصراحة لكل المباريات , لأني مش بحب أشجع الكورة عموما و أحرق دمي و أشد أعصابي على حاجة هايفة زي دي ,
أما بخصوص الشغب اللي حصل ضدنا في الجزائر و السودان , فزي ما في المثل : إن طلعت الهيافة من أهل الهيافة ما تبقاش هيافة ,
و الحمد لله إننا طلعنا بدل ما كانوا هيفضلوا واجعين دماغنا لحد كأس العالم

ريمان 19 نوفمبر، 2009 11:01 ص  

انا والله ماليش فى الكوره خالص

بس الفتره دى كنت متابعه الاحداث

لانها بجد مهزله


مكانش ماتش دى كانت حرب

اعوذ بالله

hayoomaa 19 نوفمبر، 2009 11:15 ص  

والله عن نفسي محروق دمي ومتنرفذه جدا من الاعلام المصري لان ده اللي شفته بصراحه
خلاص اتهزمتوا مكنش بقي لازم تولعوها اكتر من كده
احنا عرب في الاخر
هنفترق علي اهيف حاجه دي كوره لعبه
بجد عيب اوي اللي بيحصل من الطرفين ده

سجود 19 نوفمبر، 2009 11:45 ص  

علي فكره الجزائر كانت مستحلفه للمصريين سواء في المكسب او الهزيمه
بس المكسب ضرره هيبقي اقل علينا
فالحمد لله انهم كسبوا
احنا دمنا اغلي من اي كاس

الشجرة الأم 19 نوفمبر، 2009 12:39 م  

كل عام وانت بخير يا أستاذ محمد .. قبل الزحمة ..

أما موضوع الكورة والكركورة .. مولد واتفض .. ومبروك للفريقين على الروح الرياضية .. وهارد لك للجماهير على الروح الهجومية.

بحر الابداع 19 نوفمبر، 2009 12:56 م  

السلام عليكمـ

يا للسخرية ..!!
رأيت في الأيام المنصرمة حرباً إعلامية شرسة من الإعلام المصري يقابلها م الإعلام الجزائري .!
كأنهم مقبلون على تحرير بلاد المسلمين.!

لنقف جميعنا ولنقول .."نحن شعوب تلهث وراء الأشياء التافهة"

دمت بخير

محمد الجرايحى 19 نوفمبر، 2009 1:55 م  

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الموضوع اخذ أكبر من حجمه
وللأسف الإعلام تعامل معه بسفه أدى إلى ماوصلنا إليه الان
ومازالت التداعيات مستمرة.
ولاحول ولاقوة إلا بالله

Dr Ibrahim 19 نوفمبر، 2009 2:20 م  

كل سنة وحضرتك طيب يا دكتور

وندعو الله الايجعل مصيبتنا فى ديننا

وألا يؤاخذنا بما فعل السفهاء منا

وربنا يهدى الجميع سواء جزائريين أو مصريين

تحياتى لك

ايومي 19 نوفمبر، 2009 2:56 م  

مافيش حاجه سليمه وكويسه في البلد ولا حتى اخلاق مواطنيها والفساد في كل كبيره وصغيره حتى في لعبه هايفه زي الكوره,
وللاسف مش بس بلدنا ده كل الدول العربيه بنفس الدماغ وده هو اللي بقية دول العالم عوزاه,
واحنا بنفرحهم اننا ماشيين على السطر وما بنخرجش عن المنهج اللي هما حاطينه,
انا لله وانا اليه راجعون,
اسال الله الا يؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.

حلم بيعافر 19 نوفمبر، 2009 9:11 م  

والله الماتش بكل مافيه وبكل اللى اثير حواليه حاجة مؤسفة

فشكووول 19 نوفمبر، 2009 10:12 م  

من زمان ومصر مكروهه فى كل الدول العربيه وخد بالك انا اسميها الدول العربيه مجازا لانه العرب هم ابناء اليمن والجزيره العربيه اما ما عداهم فلهم قومياتهم المختلف .. والقوميه العربيه اكذوبه كبرى

بس خلاص ..

بنت الأسلام 19 نوفمبر، 2009 10:31 م  

إللى حصل اليومين دول كان مهزلة بمعنى الكلمة

حسبى الله ونعم الوكيل فى من كان له يد فى أشعال الفتنة بين بلدين عربيين شقيقين

موناليزا 19 نوفمبر، 2009 10:54 م  

ماحدث للشعب المصرى فى السودان يعد مهزلة

Sonnet 20 نوفمبر، 2009 1:48 ص  

بعيدا عن الكرة قليلا
أهديها لزملائك الأطباء
بالتوفيق
http://www.echojournal.org/video/198/LA-mass

اقصوصه 20 نوفمبر، 2009 10:31 ص  

اممم

ما احب الكوره!

عابرة السبيل = ام بقلظ باشا 20 نوفمبر، 2009 12:25 م  

والله عندك حق
وجزاك الله خيرا
وان كان حق المصريين لابد ان يعود ونسترد كرامتنا الى كل يوم فى النازل

غريب 20 نوفمبر، 2009 11:53 م  

:
أخي الفاضل (السلام عليكم ورحمة الله وبركاته)
:حسبنا الله و نعم الوكيل
سالت دماء و اشتعلت فتن كثيرة نسأل الله أن يطفئها من أجل لا شيء مجرد لعبة لا تسمن ولا تغني من جوع فلا هي ستحرر لنا فلسطين و لا هي ستعيدنا الى عهد الخلفاء الراشدين و كل ما جنيناه تفكك إثر تفكك و في النهاية كلنا خاسرين حتى الفائز سيعود بخفي حنين و هناك على كرسي المتعة و الشماتة يجلس الأعداء ليستمتعوا بمهازلنا و ظلمنا لأنفسنا و بعدنا عن ديننا الذي ابتعدنا عنه و أخذنا نلهث خلف كل ما يفرقنا من توافه غرسها الاعداء لتشغلنا
فهل نحن منتهون؟
أخي الفاضل لست ادري هل سنعتبر أم أن الوقت لم يأن بعد لأخذ العبرة و سننتظر فتنة جديدة و مأساة كبيرة لنصحوا و نعتبر فنصلح حالنا مع ربنا الذي أمرنا بأن نتحاب فيه و حرم علينا دمائنا التي حرمتها أعظم من هدم الكعبة المشرفة حجر حجر

لك مني محبة في الله

جارة القمر 21 نوفمبر، 2009 12:38 ص  

انا مش حعلق على موضوعالكورة لأن بجد الموضوع دة بيستفزني جدا وكأن كل مشكل الدنيا خلصت ومافيش غير الكورة بحياتنا بنضرب بعض وبنبهدل بعض على حاجة نهايتها كاس

ربنا يقدرنا ونكمل الصوم

تسلم ايدك يادكنور

تحياتي

محمد سعد القويري 21 نوفمبر، 2009 5:25 ص  

الأخ الفاضل :: د.عرفه ::
صباح الخير
المؤمن لا يلدغ من جحر مرتين ..
وعلينا أن نستفيد من هذه الحادثة ..
وكما يقول البعض
الكرة تحت أقدامنا
فلا نجعلها فوق رؤوسنا
وهذا الذي جعلنا نجر الويلات ..
دم بخير
ـــــــــــــــــــــــــ
الله أكبر الله أكبر لاإله إلا الله
الله أكبر الله أكبر ولله الحمد

الفراغ 21 نوفمبر، 2009 9:35 ص  

دكتور عرفه
انا اتشرفت بمعرفتك
وفرحانه قوى بكلامك
لانك قلت اللى اكتر من الكلام الجوايا
مش عارفه ايه اللى بيحصل؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ومستعجبه للمصريين واللى بيجرالهم فى الكوره
وكأن الحياه اختزلت فى جونين هايدخلوهم الجنه

بستعجب والله
ممكن حد يتعمله غسيل دماغ لهذه الدرجه!!!!!!!!!!!!!!
طيب
ممكن يجى يوم نشوف الناس عاقله كدا ومش فى بالها كوره ولا اجوان
ورافعين شعار :اجعل وقت الانتظار استغفار !!!!!!!!

بجد انا تعبت من التفكير

معتز شاهين - باحث تربوي 21 نوفمبر، 2009 9:20 م  

والله مهزلة ولة أدب
دول لو هود مش حيعملوا في بعد كده
يافحتهم فينا

وكل عام وأنت بخير بمناسة العشر الأول من ذي الحجة .. تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

ويبقى التواصل

فرسان على مر الزمان 21 نوفمبر، 2009 11:53 م  

لى رأى فى هذا الموضوع وهو
أننا لا نملك رؤية سياسية
ولا إدارية صحيحة ونفتقد
أيضاًللتخطيط فى كل مناحى
حياتنا ضف على ذلك إعلام
على ما تفرج،إعلام يردح
وأعتقد أنه سبب الأزمة
التى حدثت بين الجزائر ومصر
تحياتى
ويبقى التواصل
رابط المدونة
http://fairsan.blogspot.com/

قيس بن الملووووح 26 نوفمبر، 2009 10:41 م  

كل عام انتم بخير
تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال

بحر الإبداع 27 نوفمبر، 2009 1:02 ص  

السلام عليكمـ

أحببت ألا يمر هذا العيد بدون أن أقول للأحباب كل عام وأنتم بخير ..
أعاده الله عليناوعليكم وقد تحررت بلادنا وأوطاننا من دنس الصهاينة المغتصبين.

:: عيدكـ مبـاركـ ::

القلم السكندري 27 نوفمبر، 2009 1:26 ص  

كل عام وأنتم بخير

تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

مجرد مدونة 27 نوفمبر، 2009 3:14 ص  

جزاك الله خيرا

تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

إرسال تعليق